WWW.DODY.MSNYOU.COM

احنا منتدياااااااااات دودي احلي شباب وبنات مصر كلها
يلا اكتب اسمك والباسورد ومضعيش وقت


WWW.DODY.MSNYOU.COM

الصداقة هي الحب ولكن بلا أجنحة!

 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أمى ( موضوع متجدد بمناسبة عيد الام )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جواد عربى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 6813
تاريخ الميلاد : 23/07/1981
العمر : 36
نشاط العضو :
95 / 10095 / 100

تاريخ التسجيل : 28/10/2007

مُساهمةموضوع: أمى ( موضوع متجدد بمناسبة عيد الام )   3/3/2008, 19:12

بسم الله الرحمن الرحيم



كل سنة وأمهاتنا وأبائنا جميعا بخير وسلام وندعو الله أن يهبهم الصحة والعافية الدائمة بأذن الله
سأبدء بموضوع متجدد وشامل عن الام بمناسبة أعياد الامومة وسيكون موضوعى هذا متجدد ومتنوع ليضم أكبر كم ممكن من الموضوعات الخاصة بتلك المناسبة العظيمة .





]
نماذج الأمهات المثاليات


جعل الله سبحانه زوجات النبي صلى الله عليه وسلم أمهات للمؤمنين من حيث واجبُ البر وحرمةُ الزواج والحقوق الواجبة لهن من الاحترام والتقدير، قال سبحانه: (النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم) . الأحزاب:6 .

ومن الأمثلة الفذة التي ضربها الله سبحانه في القرآن للأمهات المثاليات أسوة للمؤمنات مريم وأم موسى عليهما السلام.

أما مريم عليها السلام فجعل لها ربنا تبارك وتعالى سورة كاملة باسمها حكى القرآن فيها قصتها منذ أن حملت بها أمها ونذرتها لله سبحانه إلى أن حملت بعيسى عليه السلام ثم قصتها مع قومها قال سبحانه: (وجعلنا ابن مريم وأمه آية وآويناهما إلى رَبْوة ذات قرار ومعين) . المؤمنون: 50. ( وأمه صدِّيقة ). المائدة:75.

وأما أم موسى فاحتفل بها القرآن، وحكى قصتها مع ولدها زمن فرعون وكيف أن الله تعالى أوحى إليها فقال: (وأوحينا إلى أم موسى أن أرضعيه فإذا خفت عليه فألقيه في اليمّ ولا تخافي ولا تحزني إنّا رادّوه إليك وجاعلوه من المرسلين … وأصبح فؤاد أُم موسى فارغاً إنْ كادت لتُبدي به لولا أن رَبطنا على قلبها لتكون من المؤمنين) . القصص: 7-10 .

فلما كان حالها كذلك رعى الله سبحانه تلك العاطفة - عاطفة الأمومة - حق رعاية وامتنّ بذلك على موسى لعظيم تلك المنة وأهميتها، فقال سبحانه: (فرددناه إلى أمه كيف تقرّ عينها ولا تحزن ) . القصص: 23 .

2. الأم في السنة النبوية:
إن الأحاديث في هذا الباب كثيرة جداً نورد منها ما يفي بالغرض:
سُئل رسول الله صلى الله عليه وسلم: مَن أحقُّ الناس بحسن صحابتي؟ قال: [أمك] . قيل : ثم من ؟ قال: [أمك] . قيل ثم من؟ قال [أمك] . قيل ثم من؟ قال: [أبوك] . رواه البخاري.
الأمر الذي يؤكد حرص الإسلام على مضاعفة العناية بالأم والإحسان إليها : أكثر من العناية بالأب مع أن كليهما (الأم والأب) أُمر المسلم بالإحسان إليه. (وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحساناً).

وسُئل النبي صلى الله عليه وسلم عن الكبائر، فقال: [الإشراك بالله وعقوق الوالدين وقتل النفس، وشهادة الزور] . رواه البخاري.

ونهى الرسول صلى الله عليه وسلم عن سَبّ الوالدين وبيّن أنه من الكبائر فقال: [إن من أكبر الكبائر أن يلعن الرجل والديه]. قيل يا رسول الله! كيف يلعن الرجل والديه؟ قال: [يسُب الرجل أبا الرجل فيسبّ أباه ويسبّ أمه] . رواه البخاري.

ومن تمام الإحسان إلى الوالدين الإحسان إلى أهل وُدّهما قال صلى الله عليه وسلم: [إن أبرّ البرّ صلةُ الولد أهل ودّ أبيه] . رواه مسلم.

ومن تمام الإحسان أيضاً قضاءُ ما كان عليهما من دَين لله أو للناس فقد سأل أحد الصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نذر كان على أمه، وتُوفيت قبل أن تقضيه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [فاقضِه عنها] . رواه مسلم.
وجاءت امرأة تسأله عن أمها التي ماتت وعليها صوم شهر؟ فقال: أرأيتِ لو كان على أمك دَين أكُنتِ قاضيَتَه؟ قالت: نعم.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [فدين الله أحق بالقضاء] .
وكذلك امرأة سألت عن أمها وماتت ولم تحجّ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [ حُجيّ عنها ] . رواه مسلم.
ولقد ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم المثل الأعلى في البر فاستأذن ربّه أن يستغفر لأمه فلم يأذن له، واستأذن في زيارتها فأذن له. رواه مسلم.

وكان صلى الله عليه وسلم شديد البر بمرضعاته ومربياته من ذلك أنه جاءت حليمة أمه بالرضاعة فقام إليها وبسط لها رداءه فجلست عليه. (الإصابة لابن حجر 4/274).

وحين سيق إليه السّبيُ من هوازن كانت الشيماء بنت حليمة فيهم فلما انتهت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم قالت: يا رسول الله إني لأُختك من الرّضاعة وعرّفته بعلامة عرفها صلى الله عليه وسلم فبسط لها رداءه، ودمعت عيناه وقال لها: [ ههنا ] ، فأجلسها على ردائه وخيّرها بين أن تقيم معه مُكرمة محبّبة أو أن ترجع إلى قومها، فأسلمت ورجعت إلى قومها، وأعطاها رسول الله نَعَماً وشاه وثلاثة أعبد وجارية.

3. الأم عند السلف
كان السلف رضوان الله عليهم يحتذون منهج النبوة فكان أبو بكر رضي الله عنه لما أسلم حمل إلى أمه الهداية ودعاها إلى الإسلام ولما تعذر عليه إسلامها طلب إلى النبي صلى الله عليه وسلم أن يدعو لها فأسلمت، وكذلك فعل أبو هريرة رضي الله عنه.

وعندما سمع عمر بن الخطاب صوت صائحة تَقَصّى خبرها فعرف أنها جارية من قريش تُباع أمها، فقال لحاجبه: ادع لي (أو قال : عليّ) بالمهاجرين والأنصار فلم يمكث إلا ساعة حتى امتلأت الدار والحجرة قال: فَحمِدَ الله وأثنى عليه ثم قال:
أما بعد : فهل تعلمون أنه كان مما جاء به محمد صلى الله عليه وسلم القطيعة؟ قالوا: لا قال : فإنها أصبحت فاشية ثم قرأ (فهل عسَيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطّعوا أرحامكم ) . محمد:22.

ثم قال: وأيّ قطيعة أعظم من أن تباع أم امرئ فيكم وقد أوسع الله لكم؟ قالوا: فاصنع ما بدا لك. قال: فكتب في الآفاق: ألا تُباع أمّ حُرّ فإنها قطيعة رحم، وإنه لا يحلُّ. رواه الحاكم .
[/size]

_________________


عدل سابقا من قبل جواد عربى في 3/3/2008, 19:30 عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://jana.openu2.com
جواد عربى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 6813
تاريخ الميلاد : 23/07/1981
العمر : 36
نشاط العضو :
95 / 10095 / 100

تاريخ التسجيل : 28/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: أمى ( موضوع متجدد بمناسبة عيد الام )   3/3/2008, 19:14

2 - قصة الام التي ارضعت طفلها وهي ميتة سبحان الله !!!!!!!!!!!

[size=12]قصة الأم التى أرضعت طفلها وهي ميته
==============================
هذي قصه حقيقه 100 % رواها ضويحي بن خرميط العازمي في الحادي والعشرين من ابريل سنه 1935 في مضاربهم عند ملح .... وذكر هذه القصه ديكسون في كتاب عرب الصحراء

كان أحد رجال قبيلة العوازم مسافرا قريبا من حائل مع زوجته اللتي كانت على وشك ولادة وفي غور يقع بين التلال العاليه وضعت المرأه طفلها فجأة ولكنها ماتت أثناء الوضع حاول زوجها ان يساعدها قدر ما يستطيع غير انه كان وحيدا ولم يستطع ان ينقذها فوضع جثتها في كهف قريب وملاء المدخل بالحجارة...كره الأب أن يبعد الطفل عن أمه فقد كان يدرك أنه سيموت لا محاله لعدم وجود الحليب فوضعه على صدر أمه ولف ذراعها من حوله ووضع ثديها الايسر في فمه ثم تركهما وسار مبتعدا

وبعد تسعة أشهر كان جماعة من البدو من نفس القبيلة يمرون من هناك فقرروا أن ينصبوا مضاربه مقريبا من المكان الذي دفنت فيه المرأة وطفلها .....وبما أنهم كانوا يعرفون القصه فقد ذهبوا إلى مدخل الكهف ليروا إن كانت الحجارة لاتزال في موضعها .. وكم كانت دهشتهم كبيره عندما وجدوا بعض الحجاره قد أزيلت من مكانها تاركة حفرة في الجدار وازدادت دهشتهم عندما وجدوا آثار قدم طفل على الرمال في جميع الاتجاهات... فاعتراهم الخوف وأصبحوا نهبا للخرافات وانطلقوا مبتعدين عن المكان المسكون وهم لا يلوون على شئ...

وبعد مده من الزمن علم الاب بالقصة فأسرع إلى المكان ووجد الحفرة في الجدار وآثار أقدام الطفل .. وعندما نظر داخل الكهف ... رأى طفلا حيا يتمتم وهو يقف بجانب جثة المرأة الميتة التي كانت أشبه بجثة محنطه...وكان جسدها جافا تماما عدا عينها اليسرى والجانب الايسر من وجهها و ثديها الايسر الذي كان يمتلئ بالحليب ويدها اليسرى .... وكانت جميع هذه الاعضاء لا تختلف في شئ عن اعضاء المرأة الحيه...

عندها ملأ الخوف من الله قلب الرجل فأخذ يردد اسمه ويحمده ...ثم إنه أخذ الطفل الرضيع ووضعه على ظهر ناقته وسار مبتعدا

وقبل مغادرت المكان دفن جثة زوجته الميته بعنايه... ووضعها هذه المره في قبر من رمال

وقد كبر الطفل و اصبح محبوبا من الله والناس وعند بلوغه مبلغ الرجال أصبح من أشهر مقاتلي القبيلة و أشجعهم وقد سموه خلوي


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://jana.openu2.com
جواد عربى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 6813
تاريخ الميلاد : 23/07/1981
العمر : 36
نشاط العضو :
95 / 10095 / 100

تاريخ التسجيل : 28/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: أمى ( موضوع متجدد بمناسبة عيد الام )   3/3/2008, 19:31



أحنُ إلى خبز أمي
وقهوةِ أمي
ولمسةِ أمي ..



وتكبر فيَّ الطفولةُ
يوماً على صدر يومِ
أعشق عمري لأني
إذا متُّ
أخجل من دمع أمي !



خذيني .. إذا عدتُ يوماً
وشاحاً لهدبكْ
وغطي عظامي بعشبٍ
تعمَّد من طهر كعبكْ
وشدِّي وثاقي..
بخصلة شعرٍ ..
بخيطٍ يلوِّح في ذيل ثوبك..



ضعيني إذا مارجعتُ
وقودا بتنور ناركْ
وحبل غسيل على سطح داركْ
لأني فقدت الوقوف
بدون صلاةِ نهاركْ



هرمتُ فردّي نجوم الطفولة
حتى اشاركْ
صغار العصافير ..
درب الرجوع ..
لعُشِّ إنتظارك !!



ردّي نجوم الطفولة
حتى اشارك صغار العصافير
درب الرجوع ...
لعش انتظارك !!


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://jana.openu2.com
mshmsha
عضو مـــــاسي
عضو مـــــاسي
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1159
تاريخ الميلاد : 13/07/1988
العمر : 29
نشاط العضو :
52 / 10052 / 100

تاريخ التسجيل : 28/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: أمى ( موضوع متجدد بمناسبة عيد الام )   4/3/2008, 05:21



جواد بجد مش عارفه ارد

الكلام روعه

يارب يار يارب يارب

يخلي لنا امهاتنا

أعشق عمري لأني
إذا متُّ
أخجل من دمع أمي !


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جواد عربى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 6813
تاريخ الميلاد : 23/07/1981
العمر : 36
نشاط العضو :
95 / 10095 / 100

تاريخ التسجيل : 28/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: أمى ( موضوع متجدد بمناسبة عيد الام )   6/3/2008, 15:29

تسلمى يا مشمشة

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://jana.openu2.com
جواد عربى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 6813
تاريخ الميلاد : 23/07/1981
العمر : 36
نشاط العضو :
95 / 10095 / 100

تاريخ التسجيل : 28/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: أمى ( موضوع متجدد بمناسبة عيد الام )   6/3/2008, 15:29

تسلمى يا مشمشة

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://jana.openu2.com
mshmsha
عضو مـــــاسي
عضو مـــــاسي
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1159
تاريخ الميلاد : 13/07/1988
العمر : 29
نشاط العضو :
52 / 10052 / 100

تاريخ التسجيل : 28/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: أمى ( موضوع متجدد بمناسبة عيد الام )   6/3/2008, 17:28



ميرسي يا جواد

بس بجد القصص روعه فعلا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Marmora
عضو مميز جدا ( نحن نختلف عن الاخرون )
عضو مميز جدا ( نحن نختلف عن الاخرون )
avatar

انثى
عدد الرسائل : 837
تاريخ الميلاد : 17/07/1989
العمر : 28
الحالة : انسه
نشاط العضو :
71 / 10071 / 100

تاريخ التسجيل : 31/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: أمى ( موضوع متجدد بمناسبة عيد الام )   6/3/2008, 22:31

مش عارفه اكتبلك ايه
بس بجد تسلم ايددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددك
FDTR45E65 FDTR45E65 FDTR45E65
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جواد عربى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 6813
تاريخ الميلاد : 23/07/1981
العمر : 36
نشاط العضو :
95 / 10095 / 100

تاريخ التسجيل : 28/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: أمى ( موضوع متجدد بمناسبة عيد الام )   7/3/2008, 01:19

شكرااااااااا يا جميل

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://jana.openu2.com
AyOyA.ZAmAlEk
عضو مبدع
عضو مبدع


انثى
عدد الرسائل : 711
تاريخ الميلاد : 01/07/1988
العمر : 29
نشاط العضو :
79 / 10079 / 100

تاريخ التسجيل : 13/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: أمى ( موضوع متجدد بمناسبة عيد الام )   7/3/2008, 09:02

بجد انت هائل يا جواد

ربنا يخليلنا امهاتنا
ويباركلنا فيهم
ويقدرنا على طاعتهم
ميرسى ليك يا جواد
انت رائع وده مش جديد عليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جواد عربى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
المديـــر العـــــام ومشرف المنتــــــــــــدى الاسلامـــــــى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 6813
تاريخ الميلاد : 23/07/1981
العمر : 36
نشاط العضو :
95 / 10095 / 100

تاريخ التسجيل : 28/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: أمى ( موضوع متجدد بمناسبة عيد الام )   7/3/2008, 17:14

تسلميلى يا اية

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://jana.openu2.com
 
أمى ( موضوع متجدد بمناسبة عيد الام )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
WWW.DODY.MSNYOU.COM :: ~*¤ô§ô¤*~ قـــســـــم الحـــــــب ~*¤ô§ô¤*~ :: الحب والرومانسيه-
انتقل الى: